منتديات بغديدا ملتقى ابناء شعبنا المسيحي (لنعمل من اجل وحدة شعبنا)
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 زكّا العشّار _ يوسف جريس شحادة www.almohales.org

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
يوسف جريس شحادة
عضو نشيط
عضو نشيط


ذكر
عدد الرسائل : 62
العمر : 58
السٌّمعَة : 0
النقاط التي حصلت عليها : 13124
تاريخ التسجيل : 20/08/2010

مُساهمةموضوع: زكّا العشّار _ يوسف جريس شحادة www.almohales.org    الجمعة 28 يناير - 11:32:57

زكّا العشّار
يوسف جريس شحادة
كفرياسيف www.almohales.org
احد زكَّا العشَّار وتُقرأ فِيهِ رسالة تذكار آبائنا في القدّيسين معلّمي المسكونة باسيليوس الكبير وغريغوريوس اللاهوتي ويوحنّا الذهبيّ الفم
على اللحن الثامن
في كلِّ الأرضِ ذاعَ منطقُهُم، وإلى أقاصي المسكونةِ كلامُهُم
ستيخون: السَّماواتُ تُذيعُ مجدَ الله، والفلكُ يُخبرُ بأعمالِ يديهِ
الرسالة إلى العبرانيّين .16-7:13
يا إخوة، أذكروا مدبِّريكُمُ الذينَ كلَّموكُم بكلِمةِ الله. تأمَّلوا في عاقِبةِ تصرُّفِهِم واقتادوا بإيمانِهِم، إنَّ يسوعَ المسيحَ هوَ هوَ أمسِ واليومَ وإلى الدُّهور،لا تنخَدِعوا بتعاليمَ متنوِّعةٍ وغَريبة. فإنَّهُ يَحسُنُ أن يُثبَّتَ القلبُ بالنِّعمة، لا بأطعمةٍ لَم تنفَعِ الذينَ جَرَوا بمُوجَبِها،
إنَّ لنا مَذبحاً لا يحِقُّ للذينَ يَخدُمونَ المسكِنَ أن يأكلوا مِنهُ، لأنَّ الحيواناتِ التي يَدخُلُ رئيسُ الكهنةِ الأقداسَ بدَمِها عَنِ الخطيئة، تُحرَقُ أجسامُها خارِجَ المحلَّة،لذلكَ يسوعُ أيضاً تألَّمَ خارِجَ الباب، ليُقدِّسَ الشَّعبَ بدمِهِ الخاصّ، فلنَخرُج إذَن إليهِ إلى خارِجِ المحلَّةِ حامِلينَ عارَه، لأنَّهُ ليسَ لنا ههُنا مدينةٌ باقية، لكنَّا نطلُبُ الآتية، فلنُقرِّب بهِ إذَن ذبيحةَ الحَمدِ للهِ كلَّ حين، وهيَ ثَمَرُ الشِّفاهِ المعترِفةِ لاسمِهِ، لا تَنسوا الإحسانَ والمؤاساة، فإنَّ اللهَ يَرتَضي مِثلَ هذهِ الذَّبائح
على اللحن الأول
تعترفُ السَّماواتُ بعجائبِكَ يا ربّ، وبحقِّكَ في جماعةِ القدّيسين
ستيخون: اللهُ ممجَّدٌ في جماعةِ القدّيسين، عظيمٌ ورهيبٌ عندَ جميعِ الذينَ حولَهُ
إنجيل القدّيس لوقا .10-1:19
في ذٰلِكَ ٱلزَّمان . كانَ يَسوعُ يَجتازُ بِأَريحا * وَإِذا بِرَجُلٍ ٱسمُهُ زَكّا كانَ رَئيسًا عَلى ٱلعَشّارينَ وَكانَ غَنِيًّا * وَكانَ يَطلُبُ أَن يَرى مَن هُوَ يَسوعَ . وَلَم يَستَطِع بِسَبَبِ ٱلجَمعِ لِأَنَّهُ كانَ قَصيرَ ٱلقامَة * فَتَقَدَّمَ مُسرِعًا وَصَعِدَ إِلى جُمَّيزَةٍ لِيَنظُرَهُ . لِأَنَّهُ كانَ مُزمِعًا أَن يَجتازَ بِها * فَلَمّا ٱنتَهى يَسوعُ إِلى ٱلمَوضِعِ رَفَعَ طَرَفَهُ فَرَآهُ . فَقالَ لَهُ . يا زَكّا . أَسرِعِ ٱنزِل . فَٱليَومَ يَنبَغي لي أَن أُقيمَ في بَيتِكَ * فَأَسرَعَ وَنَزَلَ وَقَبِلَهُ فَرِحًا * فَلَمّا رَأى ٱلجَميعُ ذٰلِكَ تَذَمَّروا قائِلين . إِنَّهُ دَخَلَ لِيَحِلَّ عِندَ رَجُلٍ خاطِئ * فَوَقَفَ زَكّا وَقالَ لِيَسوع . يا سَيِّدي . هاءَنَذا أُعطي ٱلمَساكينَ نِصفَ أَموالي . وَإِن كُنتُ قَد غَبَنتُ أَحَدًا في شَيءٍ أَرُدُّ أَربَعَةَ أَضعاف * فَقالَ لَهُ يَسوع . ٱليَومَ قَد حَصَلَ ٱلخَلاصُ لِهٰذا ٱلبَيتِ . لِأَنَّهُ هُوَ أَيضًا ﭐبنُ إِبرٰهيم * فَإِنَّ ﭐبنَ ٱلبَشَرِ قَد أَتى لِيَطلُبَ وَيُخَلِّصَ ما قَد هَلَك *
+ لماذا ينفرد لوقا بهذه الرواية؟ { توبة زكا العشار }.
+ هل لمعنى الاسم " زكّا " علاقة مع النص؟
+ رئيسا للعشارين؟ ما المعنى والغاية من تحديد " رئيسا ".
+ ما هي الضرائب التي فرضت على اليهود من قبل الرومان؟
+ لماذا دعا المسيح "زكّا " باسمه؟
+ هل لشجرة الجميزة رمزا بالكتاب المقدس؟ وما هو؟
+ ما الهدف من ذكر كلمة " تذمّروا " ما القصد ولماذا؟
+ هل كلمة " فوقف " تحمل مدلولا خاصًا ، ما هو؟!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.almohales.org
 
زكّا العشّار _ يوسف جريس شحادة www.almohales.org
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: كنائس بغديدا :: التأملات الدينية-
انتقل الى: