منتديات بغديدا ملتقى ابناء شعبنا المسيحي (لنعمل من اجل وحدة شعبنا)
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 على كرسي الحقيقة / بسام ابونا ومؤتمر الشبيبة

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
سمير اسطيفو شبلا
مشرف مراقب


ذكر
عدد الرسائل : 127
العمر : 68
السٌّمعَة : 0
النقاط التي حصلت عليها : 19226
تاريخ التسجيل : 18/10/2007

مُساهمةموضوع: على كرسي الحقيقة / بسام ابونا ومؤتمر الشبيبة   الجمعة 11 يوليو - 8:07:37

على كرسي الحقيقة
بسام أبونا ومؤتمر الشبيبة
سمير اسطيفو شبلا
بعد أن أتحفناكم بأخبار مؤتمر الشبيبة لغرب امريكا، إلتقينا مع السيد "بسام أبونا" مسؤول التعليم المسيحي في كنيستنا الفتية (كنيسة القديسة بربارة - لاس فيغاس)، وهو مشرف على نشاطات الشباب وممثل كنيستنا في المؤتمر المذكور،،،، وسألناه إنطباعه عن المؤتمر ومدى إستفادة الشباب بمثل هذه المؤتمرات؟ فأجاب :

بسام : شاركت كنيستنا (القديسة بربارة للكلدان والاثوريين - لاس فيغاس) في مؤتمر شبيبة غرب امريكا، الذي عقد في كنيسة القديسة مريم في سان هوزيه، ضم وفدنا مجموعة من الشباب والشابات، وكان حضورنا هذا المؤتمر الوقع الاكبر في نفوس شبابنا والاثر الاكبر في تأصلهم وانتمائهم لكنيستهم الكلدانية الاثورية

س : هل كانت هناك برامج روحية تأثرتم بها؟

بسام : تبين لنا من خلال تواجدنا في المؤتمر معنى الأخوّة، وكيف يكون لنا أخوة كثيرين بالرب؟ ان هذا المؤتمر لم يكن للشباب فقط، بل تعداه الى الاخر، ومحى فارق العمر والمسافات، كنا نقرأ الانجيل يومياً وعندما تأملتُ بشعار المؤتمر(تعال وانظر)! شدني الى درجة الاستغراب عن معنى هذا الشعار! ولماذا هذا القول او هذه الاية بالذات؟ وأتى الجواب سريعاً في محاضرة الأب أندرو عندما شرح معنى الاية عندها بدأت دموعي تنهمر حقاً دون وعي مني بعد ان تذكرتُ الاية التي تقول "محبة ابدية احببتك، دعوتك باسمك انت لي)

س : أشرح لنا وللشباب معنى هذه الاية؟

بسام : تعني ان دعوة الرب هي لكل الاعمار وفي جميع المجالات، يقول لنا الرب : لا تقسوا قلوبكم، اجل نحن نعيش في مدينة (الخطيئة أو القمار والفساد)! عليه يكون امامنا عمل كثير، وخاصة للمحافظة على هويتنا ولغتنا وعاداتنا وتقاليدنا بروح ابائنا العظام، وجوهر كنيسة المشرق، هذا ما قاله وأكده لنا سيادة راعينا الجليل مار سرهد يوسب جمو الجزيل الاحترام في كلمته القَيٍمة في المؤتمر

س : نسمع كثيراً هذه الديباجة (مدينة القمار،،،الخ)، كيف تراها بعد ولادة كنيستنا؟

بسام : عندما وضع سيادة الأسقف مار سرهد جمو الحجر الاساس، بشراء مبنى للكنيسة وتقديسها بمشاركة الجليل مار باواي سورو مع مجموعة كبيرة من كهنتنا من الكلدان والاثوريين والشمامسة ولفيف كبير من المؤمنين،،، عندها تبدلت رؤيتنا للمدينة ولانفسنا نحن الجالية الكلدانية الاثورية في لاس فيغاس

س : كلمة اخيرة بالمناسبة؟
بسام : اتقدم شكري وتقديري لراعينا الجليل مار سرهد جمو الفائق الاحترام، والاب اندراوس توما - راعي كنيستنا الجديد والاب يوشيا - راعي كنيسة القديسة مريم وجميع القائمين على هذا المؤتمر، واشكر بشكل خاص شبيبتنا في لاس فيغاس والأخت لليان قسطو على الجهود التي بذلتها لانجاح هذا اللقاء الشبابي، واخيراً اقول لشبابنا : تعالوا وانظروا ما اطيب الرب!

نعم ايها الاخ بسام أبونا
زرعنا حبة الحنطة ويجب ان تموت لتصبح سنبلة، وهذه هي الولادة الجديدة في كل لحظة، وهذا ما يحدث بالفعل عندما نرى كنيستنا تتقدم الى الأمام، لماذا؟ لوجود رعاة يؤمنون بالعمل الجماعي، وكما يؤكد راعي الكنيسة (الأب اندراوس توما) في كل مداخلاته وعظاته "ان السلطة هي خدمة"، فبارك الله بكل من يعمل اكثر مما يتكلم، من هنا نرى ان "جماعة الخدمة" تعمل كأنها خلية نحل، تضحي بوقتها ومالها من اجل بيتها الجديد، لأن الغرسة تحتاج الى سقي بماء جاري، وسماد نظيف لكي تنمو، وحراسة من العابثين والحيوانات البرية، لنعمل بقلب واحد وصوت واحد، للمحافظة على سير سفينتنا نحو الامام، وكيف لا ولدينا هؤلاء الرعاة الساهرين على بيتهم دائماً، وعلى راسهم الأسقف الجليل مار سرهد يوسب جمو الفائق الاحترام مع كهنته الشرفاء يساعدهم الغيارى من العلمانيين والمؤمنين ليحافظوا على هذا الوليد الجديد، بكل ثقة ومهما كانت المعوقات، نعم مع كل عمل هناك أخطاء وسلبيات، ويكون هناك فرح وهلاهل عندما نصحح الخطأ ونعترف به، وهذه هي ثقافة الحياة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
على كرسي الحقيقة / بسام ابونا ومؤتمر الشبيبة
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: الادب و الفنون :: منتدى الكتاب-
انتقل الى: